بعد تفوقهم على مستوطنین فی مناظره/ أحکام فارسیه جائره بالسجن والنفی ضد 3 أحوازیین

0
1015

روجی کورد: أن محکمه الاحتلال الفارسی فی مدینه “المحمره” أصدرت حکما جائرا بالسجن والنفی ضد  ثلاثه ناشطین أحوازیین من أهل السنه والجماعه، وذلک عقاباً لهم على تفوقهم على عناصر من حوزه “قم” فی مناظره حدثت العام الماضی بمدینه “المحمره”، أشرف علیها النائب فی برلمان الاحتلال الفارسی عبدالله ثامری.

وأوضحت المصادر أن المحکمه حکمت على الناشطین شاکر تریاک التمیمی، وعلی کاظم التمیمی، بالسجن ثمانیه أعوام والنفی إلى سجن فی إقلیم “خرم اباد”، کما حکمت المحکمه على الناشط علی طعمه التمیمی حکما یقضی بالسجن خمسه أعوام والنفی إلى سجن فی إقلیم “خرم اباد“.

ولفتت المصادر إلى أن الأسرى الثلاثه لم ینالوا محاکمه عادله، حیث لم یتمکنوا من توکیل محام لهم، وبعد إصدار الحکم ضدهم تم نقلهم الى سجن “خرم اباد” مباشره دون أن یسمح لهم بتقدیم طلب استئناف المحکمه.

وأفادت مصادر – أحوازنا-  بأن الأسرى الثلاثه تم سجنهم فی زنازین صغیره طول الزنزانه ثلاثه امتار وعرضها مترین فقط، لافته إلى ان اعتقال النشطاء جاء بعد مناظره کانت بینهم وبین عناصر من حوزه قم حدثت فی العام الماضی، وبعد تفوقهم على عناصر الحوزه فی تلک المناظره تم اعتقالهم من قبل جهاز المخابرات فی مدینه المحمره، حیث تعرضوا إلى ابشع انواع التعذیب.

ونوه الناشطون بأن ما یمارسه جهاز مخابرات الاحتلال من عملیات ضغط على النشاطین الأحوازیین من أجل إجبارهم على الرضوخ والاستسلام للدوله الفارسیه.

مصدر: احوازنا