الطفلة التي دفعت مسؤولي كردستان الى الاتصال بها لشرح سياساتهم

0
694

السومرية نيوز / السليمانية
الطفلة “نما” صارت محط أنظار الشارع الكردستاني بعد أن نشطت على مواقع التواصل الاجتماعي عبر فيديوهات تنتقد فيها التقصير الحكومي الخدمي في إقليم كردستان، الأمر الذي دفع مسؤولي الإقليم الى الاتصال بها وشرح سياساتهم لها وتقديمهم وعودا بالعمل على حل كل المشكلات التي تطرحها.

ويقول نريمان (والد نما) في حديث لـ السومرية نيوز، إن “نما (6 سنوات) بدأت نشاطها عندما انقطع التيار الكهربائي في إحدى المرات وانزعجت كثيرا، حيث بادرت شقيقتها الكبرى بتصوير رسالة فيديوية لها ونشرتها والدتها على صفحتها في أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وسرعان ما انتشر الفيديو بشكل واسع وجذب الانتباه الى نما”.

ويضيف نريمان أن “نما واصلت بعد ذلك تصوير الفيديوهات التي تتحدث فيها عن المشكلات الخدمية في كردستان والمصاعب التي تمس حياة المواطن بشكل مباشر”، لافتا الى أن “ما جعل الطروحات مؤثرة هو أنها صادرة عن طفلة تتحدث ببراءة وليست عن أحزاب أو جهات منافسة قد تخبئ غايات أخرى وراء انتقاد الحكومة والمسؤولين”.

ويوضح نريمان أن “ابنتي أصبحت تتمتع بجماهيرية واسعة في الشارع الكردستاني، ولذلك اتصل بها العديد من المسؤولين ليشرحوا لها سياساتهم ومواقفهم من القضايا التي تطرحها، كما أنهم وعدوها بالعمل على إيجاد حلول للقضايا التي تطرحها”، مبينا أنها “تتبرع بالأموال التي تحصل عليها من الإعلانات لمساعدة المرضى والأطفال الأيتام والطلاب والنازحين والتوعية البيئية”.

 

 

السومرية نيوز

Comments

comments

‎وه‌ڵام بده‌وه‌