وزير خارجية البحرين: ليضرب النظام الإيراني رأسه بالحائط

0
944

قال وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، الثلاثاء، في تغريدة نشرها على موقع “تويتر”، إن إيران وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض، مشدداً على أن إيران الدولة شيء مستدام، أما إيران النظام فهي أمر طارئ ومؤقت، مضيفا إن لم يعجبها كلامنا فلتشرب من البحر.

روجی کورد: وقال الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة “الجمهورية الإسلامية وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض، ويتآمرون عليه. حفظ الله الملك ورجاله المخلصين”.وأضاف “أكرر ولن أضيع الفرصة، إيران شيء مستدام، أما الجمهورية الإسلامية فهي أمر طارئ، ووضع غريب وشيء مؤقت”.

وقال وزير الخارجية البحريني “إن لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب البحر، وتضرب رأسها في الحيطان الأربعة. فنحن والأشقاء نقف لها، ولأتباعها ولمشروعها بالمرصاد”.

رد بهرام قاسمي، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، على تغريدات الشيخ خالد بن أحمد، وزير الخارجية البحريني، والتي انتقد فيها إيران، مؤكدا على أن الأخيرة هي الأكثر استقلالية في المنطقة.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية على لسان قاسمي قوله: “إن إيران العريقة بشعبها الأصيل والمثقف، واحدة من أكثر الدول تاريخا وحضارة وثقافة وديمقراطية، والأكثر استقلالية في المنطقة.”

ويذكر أن وزير الخارجية البحريني نشر تغريدة بتاريخ الـ21 من الشهر الجاري، قال فيها: “اكثر ما يضر قضية فلسطين هم المتربحون من استمرار معاناة الشعب الفلسطيني.. الصراحة مطلوبة والوضوح مطلوب.. قلوبنا مع فخامة الرئيس محمود عباس الذي يعلم ان الجمهورية الاسلامية لا تكن له اَي تقدير وتعتاش على استمرار معاناة الشعب الفلسطيني لاستمرار بقاء حزب الله الإرهابي.”