بارزاني: ماحدث بكركوك لن يغير هويتها ولا قانون او حكومة يلغي الاستفتاء

0
942

روجی کورد: رأى زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، ان التطورات التي اعقب عملية الاستفتاء لن تغير الهوية الكوردستاني لكركوك والمناطق خارج ادارة الاقليم. مؤكدا ان أي قانون لن يلغي الاستفتاء الذي قال انه صوت شعب.
وقال بارزاني عقب اجتماعه اليوم في صلاح الدين مع مجلس القيادي والمسؤولين وااعضاء الحزب الديمقراطي في كرميان وحدود كركوك، ان “الشعب الكوردي لن يكسر انما تعرض لخيانة”.
واضاف “ان ما حدث لا علاقة له بالاستفتاء. انما هي خطة معدة مسبقا من قبل بغداد. وحتى ان لم يحصل الاستفتاء كانت التحركات ستحدث على كركوك”.
وقال “الاستفتاء صوت الشعب الذي عبر عنه سلميا ولن يلغيه اي قانون ولا اي حكومة. وان مرحلة الخيانة وفرض الامر الواقع بالقوة والسلاح لن يغير هوية كركوك والمدن الكوردستانية خارج ادارة الاقليم”.

وتابع، “لو لم تحدث الخيانة في كركوك لكنا في مرحلة اخرى”.
أجرى إقليم كوردستان استفتاء الاستقلال عن العراق يوم 25 سبتمبر/أيلول 2017، شمل محافظات الإقليم الثلاث (أربيل والسليمانية ودهوك)، بالإضافة إلى كركوك ومناطق اخرى متنازع عليها مع بغداد.
ووافق المصوتون -حسب النتائج الرسمية- على الانفصال بنسبة فاقت 92%، لكن الحكومة الاتحادية في بغداد رفضت الاعتراف بالاستفتاء واتخذت عدة إجراءات لإبطاله.