إيران تهدد “توتال” الفرنسية

0
634

هدد وزير النفط الايراني، بيجن زنكنة، شركة “توتال” الفرنسية، بأنه سيلاحقها قضائيا اذا ثبت تسريبها لمعلومات عن حقل “بارس” الغازي المشترك مع قطر، للجانب القطري.

وقال زنكنة، في تصريح صحفي، اليوم الاربعاء (15 شباط 2017)، أن “شركة توتال أبدت ملاحظات سياسية، وبدرونا ابلغنا وزارة الخارجية الايرانية تلك الملاحظات، كما أعلنت أنها ستتبع سياسات الاتحاد الاوروبي اذا ما تم فرض اجراءات حظر جديدة على طهران”، حسب مانقلته وكالة فارس نيوز.

واكد زنكنة أن “ايران بحاجة للتقنية اكثر من الاستثمارت وقد تعلمنا من توتال سابقا بان نتولى بأنفسنا مهمة تطوير المراحل الاخرى من حقل بارس ( مجموعها 30 مرحلة)”.

وحول الاتفاق المبدئي مع توتال، بين زنكنة أن “الاتفاق يخضع حاليا للدراسات الفنية والتجارية وسيتم اتمامها في الشهرين المقبلين”.

وفي سياق متصل أشار زنكنة، الى انه سيتم البدء بانتاج 35 الف برميل يوميا من المنطقة النفطية المشتركة لحقل بارس الغازي حتى 20 آذار 2017، وأنه بالامكان رفع طاقة الاستخراج فيها الى 100 الف برميل يوميا.

وكانت شركة توتال الفرنسية للطاقة قد ابرمت اتفاقا مبدئيا مع ايران في تشرين الثاني 2016، لتطوير المرحلة 11 من حقل بارس الغازي العملاق، جنبا إلى جنب مع شركة النفط الوطنية الصينية “CNPC” وشركة “بتروبارس” الايرانية.

وشركة توتال “Total” هي شركة نفط فرنسية وواحدة من أكبر ستة شركات نفطية بالعالم يقع مقرها في باريس.