إسرائيل ترد على قرار مجلس الأمن حول الاستيطان

0
481

تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بإتخاذ خطوات ضد الأمم المتحدة على خلفية قرار الاستيطان في الاراضي الفلسطينية، مشيرا الى حدوث تغييرات في وجه نظر المنظمة الدولية حيال بلاده مع تنصيب الرئيس الاميركي الجديد دونالد ترامب.
واكد ناتانياهو في كلمة بمناسبة الاحتفال ببدءعيد الأنوار (حانوكا)، اليوم السبت (24 كانون الاول 2016) بانه سيتخذ خطوات ضدر قرار الامم المتحدة ويعيد تقييم العلاقات بعد تصويت مجلس الأمن لصالح مشروع قرار أدان الاستيطان الإسرائيلي وطالب بوقف فوري للمستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 بما فيها القدس الشرقية، وفق ما نقلته وكالة CNN عربية.

وقال نتنياهو، إن إسرائيل ستلغي فورا مساهمات لخمس منظمات تابعة للأمم المتحدة تبلغ 7.8 مليون دولار، متعهدا باتخاذ خطوات أخرى قريبا، مشيرا الى ان بلاده لن تلتزم بقرار مجلس الأمن الذي وصفه بـ”المخزي”.

واشار نتنياهو الى تغيير وصفه بـ”الايجابي” قريبا في موقف الأمم المتحدة والولايات المتحدة تجاه إسرائيل، مضيفا أن التغيير سيأتي مع إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب.

تجدر الاشارة الى ان مجلس الامن الدولي قد اعتمد امس الجمعة (23 كانون الاول 2016) القرار رقم 2334 الذي كرر مطالبة إسرائيل بأن توقف فورا وعلى نحو كامل جميع الأنشطة الاستيطانية في الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية وذلك عبر التصويت على القرار الذي أيده 14 عضوا وامتنع الولايات المتحدة عن التصويت، مما أثار سخط إسرائيل والرئيس الأميركي الجديد دونالد ترمب.